مرض جلدي فتاك ينتشر في صفوف مقاتلي داعش

06 أبريل, 2015 08:52 ص

24 0

مرض جلدي فتاك ينتشر في صفوف مقاتلي داعش

أصيب المئات من عناصر داعش بمرض جلدي فتاك أدى إلى تآكل لحمهم ويعجز الأطباء المحليون عن علاجه. وذكرت قناة "العربية" في نشرتها الإخبارية صباح اليوم الاثنين، أن مرضًا يفتك بعناصر تنظيم داعش الإرهابي في مدينة الرقة الواقعة شمال وسط سوريا.

أصيب المئات من عناصر داعش بمرض جلدي فتاك أدى إلى تآكل لحمهم ويعجز الأطباء المحليون عن علاجه. وذكرت قناة "العربية" في نشرتها الإخبارية صباح اليوم الاثنين، أن مرضًا يفتك بعناصر تنظيم داعش الإرهابي في مدينة الرقة الواقعة شمال وسط سوريا.

ويطلق على هذا المرض اسم "داء الليشمانيات"، وبدأ ينتشر بسرعة ويتفاقم جراء عدم تمتع الأطباء المحليين بالخبرة الكافية للتعامل معه، يضاف إلى ذلك رفض بعض الدواعش تلقى العلاج لأسباب عقائدية. وأصيب المئات من الدواعش بهذا المرض بسبب طفيليات، وينتقل عن طريق لدغة أنواع معينة من ذبابة الرمل، كما ينتشر في البلدان التي يعاني سكانها من الفقر وسوء التغذية والتصحر. وتوجد أنواع مختلفة منه وبوسعه التسبب في قرحات جلدية وحمى، وانخفاض في معدل كرات الدم الحمراء، وتضخم الطحال والكبد، ما يؤدي إلى الموت إذا لم يقدم العلاج المناسب له.

مصدر: jawharafm.net

إلى صفحة الفئة

Loading...